«بادمافاتى» يتسبب فى أزمة سياسية بالهند

12 نوفمبر, 2017 01:55 م

1 0

«بادمافاتى» يتسبب فى أزمة سياسية بالهند

نظمت مجموعة من النساء فى مدينة فارانسي، وهي مدينة تقع على ضفاف نهر الجانج فى الولاية الهندية أوتار براديش، تظاهرة لمنع عرض الفيلم الهندي الجديد «بادمافاتي»، المفترض طرحه قريبًا بدور العرض الهندية، مع تهديدهم بالتعدي على طاقم عمل الفيلم، وخاصة مخرج الفيلم سانجاي ليلا بهنسالي، مدعين أن الفيلم يشوه حقائق تاريخية هندية مهمة، وذلك بعد إعلان الحكومة الهندية تأمين دور العرض خلال عرض الفيلم.

وحسب صحيفة «هندوستان تايمز» احتجت مجموعة من النساء التابعة للمنظمة الدولية كشاتريا فيرانجانا ماهاسابها، وهي منظمة نسائية تمثل نساء ولاية راجبوت، وقمن بحرق صورة مخرج العمل سانجاي ليلا بهنسالي؛ اعتراضًا على الفيلم الذي يشوه صورة الملكة بادميني وزوجها الملك مهروال سينغ ملك راجبوت.

ورغم إعلان بهنسالي أن الفيلم لا يتضمن مشاهد رومانسية بين الملكة بادميني وعلاء الدين خليجي، إلا أن الفيلم لا يزال يخلق الكثير من الأزمات، خاصة فى راجبوت، وكان قد هاجم الحزب الراجبوتي طاقم العمل أثناء تصويره من قبل فى يناير الماضي فى جايبور.

مصدر: dostor.org

إلى صفحة الفئة

Loading...